جاري تحميل ... ساحر الملاعب للمعلوميات

إعلان الرئيسية

المتابعون

أخبار ساخنة

إعلان في أعلي التدوينة

أحكام عامة

حكم إحراق الأوراق التي بها آيات قرآنية أو أحاديث نبوية للشيخ ابن العثيمين

حكم حرق الأوراق التي تحتوي على آيات قرآنية

حكم حرق الأوراق التي تحتوي على آيات قرآنية وأحاديث نبوية شريفة للشيخ ابن العثيمين 


أولا حرق الآيات القرآنية : - 



يجوز حرق الأوراق التي تحتوي على آيات قرآنية وأحاديث نبوية وبعد إحراقها تقوم بتجميع هذه الأوراق المحروقة ثم دفنها وهذا أبلغ في البعد عن إمتهانها  ٠

يجوز أيضاً تمزيق هذه الكلمات تمزيقا شديدا بحيث لا يبقي من هذه الكلمات شئ وهذا يغني عن إحراقها .

ثانياً حرق الأوراق التي بها أدعية وأحاديث : -


يجوز أيضاً حرق الأوراق التي تحتوي على أدعية ولكن إذا كانت هذه الأدعية مشروعة  فمن الأولى تركها كما هي حتى يستفيد منها الناس  . 

وإن كانت أدعية غير مشروعة فإتلافها  واجب سواء بالإحراق أو التمزق الكامل . 

موضوعات ذات صلة 


ما حكم الدين في تعليق السور القرآنية على الحائط


تعليق السور القرآنية على الحائط لا يخلو من ثلاث حالات وهي   :

الحالة الأولى  :  -  وهي يتم وضعها على الحائط تبركا بها وهذا ليس بمشهود وهذا لأن التبرك بالقرآن على هذا النحو لم يرد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عن صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم . 


الحالة الثانية  :  -  وهي أن يعلقها على الحائط على سبيل الحماية معتقدا أنها سوف تحميه من الشياطين وهذا أيضاً لم يرد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عن صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم . 


الحالة الثالثة  :  -  وهي أن يعلقها من أجل الذكرى والموعظة وهذا إن قدر أن فيه نفعا في بعض الأحيان إلا أن فيه ضررا أكثر وذلك لأن كثير من المجالس يكون فيها كثير من هذه الآيات القرآنية ولا ينتفع أهل المجلس بها . 

فقد تجد من ضمن السور المعلقة على الحائط مثلا قول الله تعالى (  ولا يغتب بعضكم بعضا ) ومع ذلك تجد أهل هذا المجلس يغتابوا بعضهم البعض ولا ينتفعون بهذه الآيهممع أنها فوق روؤسهم  . 

ومعنى كل هذا أنه لا يجوز تعليق الآيات والسور القرآنية على الحائط . 

                  (   والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته  ) 


الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال